||

تعرف على خريطة كابلات الانترنت تحت البحر

 

 

 

تعرف على خريطة كابلات الانترنت تحت البحر

 

 

كابلات ألياف بصرية (Fiber Optic) رقيقة مدفونة في قاع البحر تشكل الركيزة الأساسية لعصر المعلومات، وهي تنتشر بين القارات لربط الزوايا النائية لكوكب الأرض.

 

يقول خبراء إننا نعتمد كليا على الكابلات المائية، حيث أن أكثر من 99% من الانترنت يصلنا من خلالها.

 

يذكر أن المزيد من الكابلات يتم بناؤها في مناطق لم تكون موجودة فيها سابقا، مثل الساحل الشرقي لأفريقيا، وجزر مثل تونغا وفاناوتو.

 

وأضاف خبراء أن أغلب مشاكل الانترنت التي تحدث للكابلات هي بسبب نشاطات بشرية، مثل اصطياد السمك ومراسي السفن.

 

الأضرار التي تحدث للكابلات قد تؤثر على الدول التي تعتمد على مسار واحد أو مسارين فقط، والدول الأفريقية كانت تتعرض لخطر أكبر في حال حدوث انقطاع للطاقة.

 

هناك متسع كبير لزيادة عدد الكابلات، ويحاول المشغلون تجهيزها بتقنيات لنقل مزيد من المعلومات دون الحاجة إلى زيادة عددها.

آخر كابل تم إنشاؤه في المحيط الأطلسي كلف 300 مليون دولار، كما كلف آخر بني العام الماضي ما يقارب 400 مليون دولار.

أداء الكابلات يتفاوت، فعلى سبيل المثال فإن كابلات المحيط الأطلسي لديها قدرة أكبر من كابلات الساحل الشرقي بأفريقيا.

تم توزيع كابلات الانترنت على مدار الأرض كاملة تقريبا، وما تبقى من المناطق تعتبر أجزاء نائية جدا.
 

 

 

 

 

تعليقات القراء

اكتب تعليقك .....

ملاحظة: عند الموافقة يتم نشر الإسم و التعليق فقط و لا ننشر الإيميل

  1. اعجبني

    KhaliedALumar
  2. الموقع جميل جدا

    sankkayna