||

ابتكار عدسات لاصقة تشخص الحالة الصحية للإنسان

 

 

 

 

4555

 

تسمح لك بعض التطبيقات بربط هاتفك الذكي بأي شيء، بداية من حذائك، لمجوهراتك، إلى جرس بابك، وقريباً قد تكون قادراً على إضافة العدسات اللاصقة لتلك القائمة.
 
إذ طور مهندسون بجامعة واشنطن طريقة مبتكرة للاتصال من شأنها أن تسمح لأدوات طبية مثل العدسات اللاصقة والمواد الموصولة بالأدمغة، بإرسال إشارات إلى الهواتف الذكية.
 
كتب المهندسون في التقرير أن التكنولوجيا الجديدة ستسمى التواصل العابر للأجهزة interscatter communication، والذي يعمل عن طريق تحويل إشارات البلوتوث إلى إشارات واي فاي.
 
قال الكاتب المشارك في الدراسة فامسي تالا، وهو باحث مشارك في قسم علوم وهندسة الحاسب الآلي في جامعة واشنطن في بيان، “بدلاً من توليد إشارات واي فاي نفسه، فإن لدينا تكنولوجيا تنتج الواي فاي باستخدام البلوتوث من أقرب أجهزة نقالة مثل الساعات الذكية”.
 
Interscatter communication هي تقنية قائمة على طريقة اتصال تسمى الارتداد العكسي، والتي تتيح للأجهزة تبادل المعلومات عن طريق انعكاس الإشارات الموجودة.
 
“Interscatter” تعمل أساساً بنفس الطريقة، ولكن الفرق هو أنها تسمح بالاتصال بين التكنولوجيا -وبعبارة أخرى، فإنها تسمح لإشارات البلوتوث وإشارات الواي فاي بالتحدث مع بعضهم بعضاً.
 
وفقاً للباحثين، فإن تقنية “Interscatter communication” ستسمح للأجهزة مثل العدسات اللاصقة بإرسال البيانات إلى الأجهزة الأخرى.
 
حتى الآن، لم يكن لهذا الاتصال أن يكون متوفراً، لأن إرسال البيانات باستخدام واي فاي يتطلب الكثير من الطاقة لجهاز مثل العدسات اللاصقة.
 
لتوضيح interscatter communication، صمم المهندسون عدسة لاصقة مزودة بهوائي صغير.
 
وجاءت إشارة البلوتوث، في هذه الحالة، من ساعة ذكية.
 
وكان الهوائي في العدسة اللاصقة قادراً على التعامل مع إشارة البلوتوث، حينها تم ترميز البيانات من العدسة اللاصقة وتحويلها إلى إشارة واي فاي يمكن قراءتها من جهاز آخر.
 

 

 

 

تعليقات القراء

اكتب تعليقك .....

ملاحظة: عند الموافقة يتم نشر الإسم و التعليق فقط و لا ننشر الإيميل

وجهات سياحية لمن يتمتع بالجرأة والشجاعة

 

 

هناك عدد من الأنشطة السياحية التي وجدت من أجل السياح الذين يتمتعون بالجرأة والشجاعة والذين يبحثون عن المغامرة وهي تتضمن عبور الجسور ذات الارتفاعات الشاهقة وتسلق الجبال، والقفز من على ارتفاع شاهق في البحيرات وزيارة المناطق البرية التي لا يذهب إليها السائحون عادة، واليوم سنستعرض عدد من الأماكن الرائعة التي يذهب إليها العديد من السياح من هواة المغامرة.
 
تعرف على مجموعة من الوجهات السياحية الرائعة والتي يذهب إليها هواة المغامرة:
 
جسر تريفت:
وهو واحد من أطول الجسور المعلقة في العالم ويوجد في منطقة جبال الألب الرائعة، وهو جسر يبلغ طولع حوالي 170 متر ويوجد على ارتفاع 100 متر، وهو يمتد أعلى بحيرة تريفتسي الجليدية، وقد تم البدء في بناء الجسر عام 2004، وتم افتتاحه في 2009، ولقد بني هذا الجسر خصيصا لهواة تسلق الجبال في هذه المنطقة السياحية التي تستقبل آلاف السائحين كل عام.
 
بركة (بحيرة) الشيطان-زامبيا:
توجد في منطقة شلالات فيكتوريا التي تقع على الحدود بين زيمبابوي وزامبيا، وهي أقرب إلى دوامة طبيعية على حافة الشلالات وهو ما يجعلك تشعر كأنك تقوم بالقفز من على حافة المنحدر، هذه المنطقة آمنة تماما للسباحة خلال شهري أغسطس ويناير من كل عام، ويسمح للسائحين بالسباحة في بركة الشياطان بعد التأكد من مستوى ارتفاع منسوب المياه هناك، شلالات فيكتوريا هي واحدة من الوجهات السياحية الشهيرة التي بذهب لزيارتها الآلاف من السياح المغامرين في كل عام وتوجد بركة الشيطان واحدة من أشهر المعالم السياحية في منطقة شلالات فيكتوريا.
 
تلفريك جبل تيانمن في الصين:
وهو تلفريك يصل بين مدينة تشانغجياجيه في مقاطعة هونان وبين جبل تيانمن الذي يوجد داخل حديقة جبل تيانمن الوطنية، طول تلفريك جبل تيانمن 24458 قدماً (7.455 متر تقريبا) وهو مكون 98 عربة تلفريك وهو أطول تلفريك في العالم.
 
شلالات إجوازو على الحدود البرازيلية الأرجنتينية:
توجد شلالات إجوازو في المنطقة الحدودية بين الولاية البرازيلية بارانا والمحافظة الأرجنتينية مشينز وهي تحتوي على أكثر من 270 شلال، هذه الشلالات منبثقة من يتفاوت من نهر إجوازو وارتفاعها ما بين 60 إلى 82 متراً، يقع 20% من شلالات إجوازو في الأراضي البرازيلية و80% منها في الأرجنتين، وتمثل الشلالات ثاني أكبر تدفق من المياه في العالم بعد شلالات نياجرا، وعادة ما يقوم السائحون بركوب القوارب ومشاهدة الشلالات عن طريق الإبحار في البحيرة التي توجد أسفل الشلالات.
 

  • 3621
  • 3620
  • 3619
  • 3618
  • 3480

©   جميع الحقوق محفوظة لموقع كوكتيل 2016