سوري يسعى لدخول «غينيس» بالتبرع بالدم

افعى عملاقة تلتهم تمساح صغير بكل وحشية، شاهد الفيديو الآن قبل الحذف

سوري يسعى لدخول «غينيس» بالتبرع بالدم

 

 

أعلن رجل سوري في العقد الخامس من عمره، قام بالتبرع بالدم نحو 195 مرة، أنه يسعى لدخول موسوعة “غينيس” للأرقام القياسية، كأكثر الأشخاص تبرعاً بالدم في العالم، مشيرا إلى أنه يحتل في الوقت الحاليًّ مركزاً متقدماً بين أكثر 20 فرد تبرعوا بدمائهم على المستوى العالمي.ويُعد علي محمود سليمان، وعمره 52 عاماً، “المتبرع الأول بالدم على مستوى الجمهورية السورية”، ويجري تكريمه سنوياً، خلال الاحتفال الذي تقيمه إدارة نقل الدم، بمناسبة “اليوم العالمي للتبرع بالدم”، الذي يصادف 14 حزيران/ حزيران من كل عام، كما تم تكريمه من قبل محافظة حمص بسوريا، وعدد من الهيئات الحكومية.
 
ونقلت وكالة الأخبار السورية “سانا” عن سليمان قوله إنه بدأ بعملية التبرع ببنما كان عمره 19 عاماً، “إيماناً منه بأهمية ذلك الشغل، ودوره في إنقاذ حياة المرضى”، مؤكداً مواصلته التبرع بالدم لتقديم الخدمات الإنسانية للمرضى، ولتحقيق العدد الذي يؤهله لدخول موسوعة “غينيس” للأرقام القياسية.
 
وأزاد أنه يتمتع بصحة جيدة، وخضاب ممتاز، ويعتمد في غذائه على وجبة رئيسية واحدة، هي وجبة الغداء، فضلا على ذلك فطور وعشاء خفيفين، ولا تخلو وجباته من زيت الزيتون الخريج، ملفتا النظر إلى أنه يحتل حالياً المرتبة الأولى في الشام السورية، ومن بين الأربعة الأوائل عربياً، والعشرين عالمياً.
 
من جانبه، قال الدكتور مهند خضور، رئيس فرع بنك الدم في حمص في سوريا، إن المتبرع سليمان ما زال يتمتع بصحة جيدة، وخضابه ضمن الحدود الطبيعية، ويقوم كل فترة بالتبرع بدمه من زمرة (ا موجب)، على حسب الأساسيات المرعية، والقوانين المنظمة لعمليات التبرع، عقب إجراء الفحوصات الدورية، والتأكد من حالته.
 

 

افعى عملاقة تلتهم تمساح صغير بكل وحشية، شاهد الفيديو الآن قبل الحذف