عاد من الموت بعد 18 عاما

ad-1

عاد من الموت بعد 18 عاما

 

 
الزومبي هو جُسمان متحركة، ميت عاد للحياة لكنه فاقد للشعور، سلس ويتصرف بشكل أخرق، ويهاجم كل ما يشاهده في طريقه. وغالبا ما نرى تلك الشخصية الغريبة والمخيفة في أفلام الزعر، لكن ربما القليلين منا هم الذين كلفوا أنفسهم عناء التساؤل عن حقيقتها.
 
فهل هناك زومبي حقا .. أي موتى عادوا للحياة ؟ ..
 
لقد اجمع العلماء بأن الموتى لا يعودون إلى الحياة أبدا، فبتوقف الفؤاد عن الخفقان، وبموت الذهن، تبدأ خلايا الجسم بالتحلل سريعا، مما يقصد استحالة إعادة الجسد إلى لحياة.
 
لكن كلارفيوس نارسس رجع إلى الحياة بعد موته بثمانية عشر عاما ؟! ..
 
قصة كلارفيوس نارسس ، وهو رجل من هايتي ، هذه الدولة الضئيلة في البحر الكاريبي ، تبدأ في 2 شهر مايو / مايو 1962، فبعد رجوعه من خارج البيت، سقط كلارفيوس فجأة فاقدا الوعي داخل حجرته ونقله أهله إلى المركز صحي حيث فحصه الأطباء وأعلنوه ميتا جراء سكتة قلبية. وقد صادق على شهادة موته طبيبان أمريكيان، وقامت أسرته بدفنه في مساء نفس اليوم.
 

حتى هذه اللحظة جميع الأشياء طبيعي وعادي ..

إلا أن في أعقاب 18 عاما كاملة على موت كلارفيوس ودفنه …. ظهر الرجل مرة أخرى في قريته بلحمه وشحمه! ، وقد تعرف الجميع عليه بشكل سريع وتأكدوا من شخصيته.

إلا أن كيف رجع إلى الحياة ؟! ..

 

كلارفيوس أخبر أسرته وأهل قريته بأن واحد من كهنة الفودو (الأسياد) أتى إلى المقبرة ليلا بعدما دفنوه ، فنبش القبر وأستخرج جسمه ثم سقاه شرابا ما وأعاده إلى الحياة! .. ومن ساعتها أصبح كلارفيوس عبدا لذلك لكاهن، يأتمر بكل أوامره، وقد أستخدمه الكاهن للعمل في أحد حقول السكر. وطوال أعوام مديدة ضل كلارفيوس يعمل عبدا لدى هذا الكاهن، حتى جاء اليوم الذي لقي حتفه فيه الكاهن فتحرر كلارفيوس وعاد إلى قريته.

 

إلا أن كيف يمكن لشيء كهذا أن يأتي ذلك ؟ ..

لا تتعجب صديقي القارئ، فهذه من الأشياء العادية في هايتي، إذ يعتبر الإيمان بقصص الزومبي ، جزءا من الفلكلور الهايتي، وركنا من زوايا عقيدة الفودو التي يليها أغلب السكان.

إلا أن كيف يمكن شرح ذلك من الناحية العلمية ، كيف لميت أن يعود إلى الحياة، ونحن هنا نتكلم عن ميت فحصه الأطباء وصادقوا على موته وجرى دفنه في المقبرة.
 
الأطباء والعلماء لا يصدقون طبعا بإمكانية إعادة الموتى للحياة، ذلك الشأن بالنسبة لهم محال، لكنهم في ذات الوقت لا يعرفون على وجه الدقة كيف يقوم كهنة الفودو بصناعة الزومبي. يملكون تصورات ونظريات بشأن هذا. وأكثر هذه النظريات ترجيحا، تفترض بأن الكاهن يقوم أولا بتعيين ضحيته، ثم يقوم بأسلوب ما، على الارجح خلال سبات الضحية، بزرق خلطة من الأعشاب والمواد الطبية التقليدية عبر جرح صغير إلى داخل جسد الضحية، ويعتقد العلماء بأن المادة الأساسية في تلك الخلطة تتكون من سم سمكة النفاخ الذي يسبب حالة فريدة من الشلل تكون أشبه بالموت، حيث يؤدي إلى تخفيض نبضات القلب فتكاد تصبح غير ملموسة. وبالتالي فحتى الأطباء المتمرسين يمكن أن ينخدعوا ويعتقدوا بأن الضحية قد توفي فعلا.
 
وبعد دفن الضحية من قبل أهله، يذهب الكاهن إلى المقبرة في مساء نفس اليوم ويقوم باستخراج جسد الضحية، ثم يسقيه بعقارين، الأول يحاول أن استعادة العليل لقدرته على الحركة والنطق، والثاني يؤثر على ذاكرته فيسلبه جزءا كبيرا من وعيه ويجعله منقادا بالكامل للكاهن. وما استمر الكاهن على قيد الحياة فأنه يستمر بإعطاء المبنى الثاني لضحيته يومياً حتى لا يستعيد إرادته ويتمرد على تعليمات الكاهن.
 
سكان هاييتي أنفسهم لا يقبلون بتلك النظريات ، حيث يؤمن معظمهم بأن كهنتهم لديهم القدرة حقا على إعادة الحياة للموتى.
 

ad-2

 

  1. محمود جاد قال:

    حاجه غريبه وممكن تتصدق اولا

  2. اسماعيل شيكو قال:

    كيف هذا كل هذا يحدث في الافلام فقط والخيال لكن حقيقي الله اعلم بهذا

  3. ayoub قال:

    ana ohibo mawki3akom

  4. ابراهيم قال:

    يعني كده الكهنه بيكذبو وبيفترو علي الناس

  5. عبود قال:

    ههههههههههههههههههههههههههههه

  6. omar abdelnasser قال:

    مفيش حد ميت وبعيش تاني ومفيش زومبي

    1. لولو دي انا قال:

      صح والله هي دي حكاية باين علشان تخلي الاطفال تخاف وانا خفت اوي 🙁 وانا بسمح الحكاية بس مسدقتهاش لان مفيش اموات وبيصحو تانى

  7. hakim badji قال:

    هذي كذبه ههههههههه

  8. youssef قال:

    la youmkin benadem yla mat 3omro yerja3e

  9. barakaB-i-B قال:

    ليس هناك حياة بعد. الموت ولا أحد يصدق هذا المحي هو الله لا أحد غيره ولا اله غيره نحمده ونشكره على نعمه

    1. shadya قال:

      la toujad hayat ba3da lmawt illa ida arada llah dalik

  10. ahmed قال:

    لا حول ولا قوة الاا بالله:-)

  11. فارس العمده قال:

    قمه الروعه

  12. salima قال:

    Kol chay momken

  13. kaaris hamid قال:

    za3ma kayen menha

  14. الاسم قال:

    دة خيال علمي مفيش حاجة اسمها زمبي

    1. السيد الرفاعي قال:

      بسم الله الرحمن الرحيم (قل من يحيي العظام وهي رميم) صدق الله العظيم

  15. محمد المراكبى قال:

    كل ده خرط الاجانب بتعملو علشان تغيب عقول المسلمين
    الميت مبيحياش إلا يوم الايامه لينال حسابه من الله
    فهذا الكلام كذب ولايجد له صحه من الاثاث
    ويريت اوعو حد يصدق الكلام ده عشان
    حرام جدآ انك حتى تفكر فى
    اسف على الاطاله
    جزاكم الله خير

    1. مصطفى قال:

      انتا صح هو ده الكفر بعينه حسبى الله ونعمه الوكيل

  16. جى جى قال:

    قصة مهلوسة زى المهلوس اللى الفها

  17. donia قال:

    اهو دة التخلف بعينة فی حد يحيی بعد مايموت ربنا ینتقم من الكفرة

  18. noureddine messaoudi قال:

    اضن اننا لسنا في زمن المعجزات …

  19. محمد قال:

    ههههههههههههههههي

  20. king قال:

    كلشي ايصير بهذا الوقت

  21. محمد شريف قال:

    ليس هناك حياه بعد الموت

  22. ahmed قال:

    ازاى شخص يموت ويصحى تانى اذا كان اللى بيتكلم مجنون فاللى بيستمع عاقل ده كفر استغفر الله العظبم لو الكاهن فعلا كان احياه كان قدر يحى نفسه ومكنش مات

  23. adam قال:

    مفيش ميت بعود للحياه بعد موته ولا زمبى ولا لمبى خلاص مفيش بهث الى ي وم القياامه كل دى خرفات واظن احنا بقينا فى وقت يعنى المفروض العالم نضج وغهم يعنى الجهل خلاص ده كان ممكن تقوله زمان قبل العلام والكلام ده وده فكر قليل الايمان والجااهل

  24. abed ibraheem قال:

    مافي حياه بعد الموت

  25. أميرة بكلمتي قال:

    شي كتيررررر غريب

  26. Yasmine قال:

    خيال و بس

التعليقات معطلة.